أخبار شقراء

مسرح الاحتفالات في شقراء

منذ فترة ليست بالبعيدة سعدنا وسعد الوسط الثقافي والاجتماعي والشبابي كله في محافظة شقراء بتلك البادرة الجميلة لشقراء الجميلة من ابنها البار بها، م. محمد بن سعد البواردي (عضو مجلس الشورى السابق)، عندما كشف عن تبرعه، وإنشاء مسرح للاحتفالات في محافظة شقراء؛ وحدد الموقع الاستراتيجي له بعد دراسات مستفيضة، وهو الموقع القريب من متنزه الملك سلمان الوطني، ونقلت الخبر قناتنا “الإخبارية” واستضافت صاحب المبادرة موضحاً ماهية المشروع وفوائده للمجتمع، ففرحنا واستبشرنا بالخبر، معلقين عليه آمالاً وأماني كثيرة، لأنه بطبيعة الحال يقدم خدمة اجتماعية وثقافية وترفيهية لأهالي المحافظة والمحافظات القريبة الأخرى بل منطقتي الرياض والقصيم وفعاليتهما، باعتباره سيصبح من أفضل الأماكن التي يتجمع فيها الأهالي والمتنزهون في الهواء الطلق، ويقيمون ويحضرون فيه المناسبات والفعاليات الاجتماعية المختلفة.

وبدأت آليات المقاول تعمل في المشروع وبدأت ملامحه تظهر للعيان وأصبح مقصداً للزوار للاطلاع على سير العمل فيه والتصوير بجانب لوحته، ثم توقف العمل بالمشروع الذي يعد رافداً ثقافياً يترقبه الأهالي وزوار المحافظة والسياح حيث يتوقّع أن يكون المكان الأنسب والأفضل للترفيه واستضافة المناسبات والحفلات السياحية والثقافية والاجتماعية والوطنية التابعة لمختلف الهيئات، والمتنفس الجميل للأسر والأطفال والشباب وممن ستسعدهم تلك الأجواء التي تعيدهم إلى العصور القديمة وما يرونه في الأفلام التاريخية.

ويتطلع الأهالي لاستكمال المشروع حيث إن صاحب المبادرة المهندس محمد سعد البواردي يتابع عن كثب بروز هذا المشروع الوطني سيما أنه مبادرة شخصية منه، لشغفه وحبه للتراث والمعالم الأثرية، وقد سبق أن شارك في الحفاظ على عدد من تلك المعالم في شقراء.

ولا شك أن هذا المشروع في حال الانتهاء وتشغيله سيغدو واحداً من أهم معالم شقراء ومنطقة الوشم خاصة والمملكة بصفة عامة، إذ تم تصميمه على شكل حدوة حصان، وبناء مدرجاته من الحجر الخام الشبيهة بما كانت عليه المسارح القديمة التاريخية؛ فهو يتمتع بمواصفات رائعة وبجمال المنظر، كما يتسع لقرابة 4000 شخص، ما سيكون له أثر في تنشيط السياحة الداخلية، والترويج لمحافظة شقراء، والتوافق مع رؤية المملكة 2030 والتي تهدف إلى توفير أرقى سبل العيش والترفيه.

ومن المفيد الإشارة إلى أن فكرة المشروع انبثقت عندما دعا محافظ شقراء، رجال الأعمال م. محمد البواردي وأ. عمر البليهد وأ. عبد الرحمن الفاضل وغيرهم من أهالي الوشم للمشاركة في احتفال شقراء باليوم الوطني المجيد “89” في إستاد نادي الوشم الرياضي، حينها لاحظ المهندس البواردي ضيق المكان وقلة التجهيزات، والمشكلات التي يتعرض لها كبار السن عند الحضور للمشاركة في يوم الوطن، فقرر بحسه الوطني التبرع بإنشاء المسرح، داعياً رئيس بلدية شقراء م. عبدالمحسن الحمادي للوقوف على المشروع. وتتجدد آمال أهالي شقراء بأن تعود عجلة العمل بالدوران من جديد وأخيراً وليس آخراً؛ أقترح أن يتم استثمار قرب مشروع المسرح من متنزه الملك سلمان الوطني ليتم الربط بينهما عبر شبكة قطار سياحي ينقل المتنزهين والسياح بين الموقعين.

محمد عبدالله الحسيني  جريدة الرياض 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق